المدربون والمستخدمون في القاعات الرياضية بالقنيطرة يحتجون: الإغلاق أضرنا

صالات الرياضة بزمن كورونا صالات الرياضة بزمن كورونا

.

أعلن المدربون والمستخدمون في القاعات الرياضية، في مدينة القنيطرة، عن تنظيم وقفة احتجاجية أمام ساحة النافورة وسط المدينة، وذلك يوم الأحد المقبل، من أجل تعبيرهم، عن ما أسماوه “الضرر والمعاناة التي لحقتهم نتيجة الإغلاق التام للقاعات الرياضية”.

وراسل المدربون والمستخدمون في القاعات الرياضية، باشا القنيطرة، بشأن الوقفة الإحتجاجية المذكورة، وأكد المصدر نفسه، أن “الاغلاق التام الذي طال القاعات الرياضية جراء التدابير الإحترازية، للحد من تفشي كورونا، تسبب في الضرر الكبير لهم ولعائلتهم”.

وأوضح المصدر نفسه، أن الإغلاق التام للقاعات الرياضية، “تسبب في عدم توفر لقمة العيش الكريمة لهم ولأسرهم المعوزة”، وشدد المدربون على أن “القاعات الرياضية مصدر عيشهم الوحيد”.

ويشار إلى أن السلطات في مدينة القنيطرة، فرضت على أرباب القاعات الرياضية الإغلاق التام منذ مارس الماضي، وذلك كتدبير وقائي ضد كوفيد-19.