محكمة الإستئناف في بني ملال تؤجل قضية خديجة “فتاة الوشم” من جديد

خديجة ًفتاة الوشم خديجة ًفتاة الوشم

ملف قضية خديجة، المعروف “بفتاة الوشم”، الذي يتابع فيه 12 شخصا بتهم “الاغتصاب، والاختطاف، والوشم، والاتجار في البشر

أجلت محكمة الاستئناف في بني ملال، اليوم الثلاثاء، ملف قضية خديجة، المعروف “بفتاة الوشم”، الذي يتابع فيه 12 شخصا بتهم “الاغتصاب، والاختطاف، والوشم، والاتجار في البشر” إلى 09 فبراير 2021 .

وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 09 فبراير المقبل، بطلب من دفاع الطرف المدني “خديجة”، في حين مثل المتهمون أمام رئيس الجلسة عبر تقنية الفيديو، بسبب جائحة كورونا، في محاكمة تجاوزت أكثر من سنتين.

‎واستأثرت قضية “فتاة الوشم”، خديجة، باهتمام الرأي العام الوطني، والدولي، بعدما انتشرت صورها، وفديوهاتها، حيث أكدت أنها تعرضت للاختطاف، والاغتصاب الجماعي، الذي وصل إلى درجة حرقها بالسجائر، ووضع وشوم في مختلف مناطق جسدها.

يذكر أن الشابة خديجة، المعروفة “بفتاة الوشم” تم إيداعها السجن المحلي في بني ملال، في ماي الماضي، في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة، وتكوين عصابة إجرامية في منطقة أولاد عياد، إقليم الفقيه بن صالح، قبل أن تغادره، نهاية دحنبر الماضي، بعدما قضت غرفة الجنايات في محكمة الاستئناف في بني ملال بعدم مؤاخذة المتهمين من أجل جناية تكوين عصابة إجرامية، والحكم ببراءتهم منها، ومؤاخذتهم من أجل باقي ما نسب إليهم دون اعتبار عنصر السلاح، والحكم على كل واحد منهم بسنتين حبسا موقوف التنفيذ مع الصائر مجبرا في الأدنى.