مطالب بمنحة لفائدة عمال النظافة ونقابي: يستحقونها لأنهم ضمن الصفوف الأمامية في ظل الجائحة

عمال-النظافة عمال-النظافة

.

يطالب العاملون في قطاع النظافة في مدينة الدارالبيضاء، بمنحة خاصة مقابل الأخطار، التي يواجهونها في ظل جائحة كوفيد- 19.

وقال عبد الهادي زهيدي، رئيس المكتب الجهوي لموظفي الجماعات المحلية في جهة الدارالبيضاء – سطات، في حديثه مع “اليوم24″، إن عمال النظافة يعتبرون في الصفوف الأمامية في ظل جائحة كوفيد- 19، إذ يشتغلون بشكل عاد، وبانضباط، منذ بداية الجائحة، على الرغم من الأخطار، والمصاعب.

ودعا المتحدث نفسه شركتي النظافة في العاصمة الاقتصادية الدارالبيضاء إلى الاعلان عن منحة مادية خاصة، أو مكافأة يتفق عليها لفائدة عمال النظافة.

وعلاوة على ذلك، قال عبد الهادي زهيدي، إن النقابة المذكورة، كلفت أشخاصا بالشروع في إحصاء عدد المصابين بفيروس كورونا، في صفوف عمال النظافة، خلال الأيام الجارية.

وبين الفينة والأخرى، ترتفع أصوات رجال النظافة في مدينة الدارالبيضاء الكبرى، للمطالبة بحمايتهم من مخاطر انتقال عدوى الفيروس.

ويطالب عمال النظافة في شركتي “أفيردا”، و”ديرشبورغ”، المفوض لهما تدبير قطاع النظافة في المدينة، باتخاذ كل التدابير الاستباقية لاجراء التحاليل المخبرية حول فيروس كوفيد – 19، بشكل استباقي، من شأنه الحفاظ على صحة عمال النظافة، وحياتهم، وذلك نظرا إلى طبيعة عمل النظافة، والخدمات الجليلة، التي يقدمونها.

كما يواصل عمال النظافة في الدارالبيضاء عملهم بشكل طبيعي، في ظل المخاطر المحدقة بهم، على رأسها فيروس كورونا