الملك لعباس: عملنا لترسيخ مغربية الصحراء لن يكون أبدا على حساب نضال الفلسطينيين

image image

اتصال ملكي جديد

وجه الملك محمد السادس، اليوم الأربعاء، رسالة جديدة للرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن.

وعبر الملك في رسالته عن اليوم، عن ارتياحه لمضامين الاتصال الهاتفي الذي أجراه مع الرئيس محمود عباس يوم الخميس 10 دجنبر الجاري، وما طبعه من حوار مثمر وتفاعل متبادل حول موقف المملكة المغربية الثابت من القضية الفلسطينية، والتزامها الدائم والموصول بالدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة.

وجدد الملك في هذه الرسالة، التأكيد على ثبات الموقف المغربي الداعم للقضية الفلسطينية، تأسيسا على حل الدولتين المتوافق عليه دوليا، وعلى التشبث بالمفاوضات بين الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي، سبيلا وحيدا للوصول إلى حل نهائي ودائم وشامل لهذا الصراع.

كما أكد الملك، أنه سيواصل الدفاع عن الوضع الخاص لمدينة القدس، وعلى احترام حرية ممارسة الشعائر الدينية لأتباع الديانات السماوية الثلاث، وحماية الطابع الإسلامي للمدينة المقدسة وحرمة المسجد الأقصى.

وأكد الملك، على أن المغرب يضع دائما القضية الفلسطينية في مرتبة قضية الصحراء المغربية، وأن عمل المغرب من أجل ترسيخ مغربيتها لن يكون أبدا، لا اليوم ولا في المستقبل، على حساب نضال الشعب الفلسطيني من أجل نيل حقوقه المشروعة، وأنه سيواصل انخراطه البناء من أجل إقرار سلام عادل ودائم بمنطقة الشرق الأوسط

يشار إلى أن اتصال اليوم، يأتي بعد استقبال المغرب لوفد أمريكي إسرائيلي، وتوقيع عدد من الاتفاقيات مع الطرفين.