الفنان الناصري يحكي عن محنة امتدت 25 مع كورونا…الفيروس أنهكه وطال زوجته وابنته الحامل

1سعيد الناصري 1سعيد الناصري

يرقد داخل إحدى المصحات الخاصة

نال الفنان سعيد الناصيري، المصاب بكورونا، دعما معنويا، بعد الإعلان عن وضعه الصحي، أمس السبت، من خلال مقطع فيديو، وهو في غرفة الإنعاش.

وعبر الناصيري، في بلاغ، صادر عن مكتبه الإعلامي، عن شكره “لكل من سأل عنه، وتعاطف مع وضعه الصحي، مطالبا المغاربة بمزيد من الحذر، والالتزام بالتدابير الوقائية اللازمة في مواجهة تفشي كورونا.

وظهر سعيد الناصري في الفيديو من داخل إحدى المصحات، منهكا بالمرض، إذ أوضح أنه لا يستطيع التنفس إلا بمساعدة أنبوب التنفس.

وقال الناصري إنه يصارع الموت، منذ أزيد من 25 يوما، عقب إصابته بالفيروس، الذي انتقل إلى أفراد من أسرته كذلك.

وأكد الناصري انتقال عدوى “كورونا” إلى ابنته الحامل، وهي في الشهر الثامن، وزوجته أيضا، مضيفا أن حفيدته نقلت إلى مصحة خاصة بالأطفال مباشرة بعد وضعها، أملا في إنقاذ حياتها.
وانضم الناصري إلى قائمة الفنانين، الذين أصيبوا بالفيروس، منهم فاتى جمالي، وهشام الوالي، وعبد الحفيظ الدوزي، والراحل مارسيل بوطبول.