‎شبيبة البيجيدي تنفي التضييق على شباب “مبادرة النقد والتقييم”: من حق أعضاء الحزب التعبير عن آرائهم

العدالة والتنمية العدالة والتنمية

رد الشبيبة على ادعاءات التضييق

نفت الكتابة الجهوية لشبيبة العدالة والتنمية في جهة الرباط – سلا – القنيطرة، اليوم الجمعة، تعرض عضوين للتضييق، بسبب قيادتهما لمبادرة النقد والتقييم، الداعية إلى عقد مؤتمر استثنائي لحزب العدالة والتنمية.

وقالت الكتابة، في بلاغ لها، أصدرته، اليوم، إنها تنفي ادعاءات تعرض عضوين من شبيبة العدالة والتنمية في الرباط، لـ”مضايقات”، بسبب توقيعهما على مذكرة مرفوعة إلى المجلس الوطني للحزب تطالب بعقد مؤتمره الاستثنائي، إذ أشار أحدهما، في تدوينة له، إلى أن “المضايقات” المدّعاة هي بسبب قرار الكتابة الجهوية للشبيبة في جهة الرباط – سلا – القنيطرة، الإشرافَ على عقد مؤتمر استثنائي للكتابة الإقليمية في الرباط، قبل أن يتقرر تأجيله لبضع أسابيع، استجابة لطلب الكتابة الإقليمية.

وأكدت الشبيبة على حق أعضاء حزب العدالة والتنمية في الجهة في التعبير عن آرائهم، كل حسب زاوية نظره، مع ضرورة تحري الموضوعية، والصدق، والأمانة، والقيم الجامعة، مشددة على أن قرار عقد المؤتمر الإقليمي الاستثنائي لشبيبة العدالة والتنمية في الرباط، يأتي في إطار سلسلة مؤتمرات ستعمل الجهة على الإشراف عليها في إطار استكمال هيكلة الأقاليم غير المهيكلة، والتي تهم بالإضافة إلى الرباط أقاليم أخرى.

يذكر أن مبادرة النقد والتقييم كانت قد أصدرت، قبل أيام، بلاغا قالت فيه إن أعضاء لجنة التواصل للمبادرة يتعرضون لمضايقات، معبرة عن استنكارها “المضايقات، والممارسات غير الأخلاقية، التي تفضح النزعة الاقصائية، والانتقامية، التي اختارها بعضٌ جوابا عن الأسئلة، التي طرحت في المذكرة”.