العثماني: باقي شي وحدين كيشككو في وجود الفيروس وكينظمو الأعراس وهادشي خاصو يوقف

العثماني العثماني

مداخلة العثماني بمجلس النواب

وجه رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، اليوم الاثنين، نداء إلى كل المواطنين، للالتزام بالتدابير اللازمة، لوقف انتشار فيروس كورونا، منتقدا التجاوزات المسجلة.

وقال العثماني، في حديثه أمام مجلس النواب، في جلسة مساءلته، إن الحالة الوبائية مقلقة، والحالات تزداد كل أسبوع “وليست لنا أي رؤية كيف ستكون الحالة بعد شهر بكل صراحة، ولكن المؤشرات الوطنية أحسن من عدد من الدول، ونسبة الإماتة من أدنى نسب الإماتة في العالم.

وأوضح العثماني أن أغلب الحالات المسجلة تبقى حميدة، ومن دون أعراض، والإصابات تزداد باستمرار، ولم تستقر، ولم تبلغ مرحلة تسطيح المنحنى، ولاتزال في الارتفاع، مضيفا أنه، على الرغم من ذلك، فإن الحالات الحرجة، التي يبلغ عددها 534 حالة تشغل 26 في المائة من أسرة الإنعاش الخاصة بكورونا.

وعبر العثماني عن تفهم حكومته لما يعانيه المواطنون في ظل الجائحة، وقال: “واعون أن التدابير لها تأثير في عيش المواطنين، نحس بمعاناتهم، ولكن بديله هو زيادة الوفيات، وهو أخطر، وأظهرت التجربة الدور الإيجابي لهذه الإجراءات، والحكومة لا تقرها إلا إذا كانت ضرورية”.

وانتقد العثماني بشدة من يشككون في وجود الوباء، ويخرقون التدابير المتخذة، وقال: “باقي شي وحدين يشككون في وجود الوباء وخطورته، وكيتهاونو في الاحتياطات، وكينظمو سرا أعراسا وتجمعات، هادشي خاصو يوقف، لأنه كيخلي الوباء ينتشر أكثر”.