بعد المواجهة.. جلسة اليوم الأربعاء للاستماع للشهود في قضية الصحافي سليمان الريسوني

سليمان ريسوني (4) سليمان ريسوني (4)

.

من المرتقب أن تنطلق، اليوم الأربعاء، جلسة أخرى من جلسات التحقيق مع الصحافي سليمان الريسوني، رئيس تحرير صحيفة “أخبار اليوم”، في محكمة الاستئناف في مدينة الدارالبيضاء.

وقرر قاضي التحقيق استدعاء الشهود في جلسة اليوم، الذين تم الاستماع إليهم من طرف الشرطة القضائية، بالإضافة إلى شهود تم الإدلاء بهم من طرف هيأة دفاع الصحافي الريسوني، وذلك بعد جلسة المواجهة، التي عقدت، قبل أسابيع.

وكانت الغرفة الاستئنافية في محكمة الاستئناف في الدارالبيضاء قد قضت، الأربعاء الماضي، برفض السراح المؤقت لسليمان الريسوني، المعتقل احتياطيا في زنزانة انفرادية لحوالي 140 يوما، في السجن المحلي “عين السبع”.

يذكر أنه على خلفية رفض السراح المؤقت لسليمان الريسوني، راسلت العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، محمد عبد النباوي، الوكيل العام للملك في محكمة النقض، بصفته رئيس النيابة العامة، بشأن رفع حالة الاعتقال عنه.
ودعت العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، في المراسلة المذكورة، التي اطلع “اليوم 24” على نسخة منها، رئيس النيابة العامة إلى “رفع حالة الاعتقال عن سليمان، وذلك تفعيلا لمقتضيات المادة 176 من قانون المسطرة الجنائية في حقه”، مشيرة إلى أن “مقتضيات المادة 176 من قانون المسطرة الجنائية، تحدد أقصى مدة الاعتقال الاحتياطي في قضايا الجنح، في شهر واحد، قابل للتمديد مرتين على أقصى تقدير”.
وأوردت العصبة نفسها أن “استمرار اعتقال الصحافي سليمان الريسوني لأكثر من ثلاثة أشهر يعتبر اعتقالا تعسفيا”.