بمبادرة مغربية.. طائرات تحمل ليبيين عالقين في المغرب نحو طرابلس وطبرق

image image

رحلات استثنائية من المغرب لليبيا

بمبادرة محلية، سير المغرب رحلتين من مطار محمد الخامس نحو ليبيا، تحملان أعضاء الوفدين الليبيين المشاركين في محادثات بوزنيقة، وعالقين ليبيين، كانت قد تقطعت بهم السبل في المغرب منذ شهر مارس الماضي، بعد توقف الرحلات الجوية، بسبب كورونا.

وقالت مصادر إن السفارة الليبية في الرباط كانت قد أخبرت الليبيين العالقين في المغرب، والمغاربة المقيمين في ليبيا، والراغبين في السفر إليها، بوجود رحلتين جويتين، تم تنظيمهما بتوجيهات من الملك محمد السادس، إحداهما إلى طرابلس، والأخرى إلى طبرق.

وأوضحت المصادر ذاتها أن رحلة مطار معيتيقة بطرابلس، تم تنظيمها، يوم الثلاثاء، وحملت وفد المجلس الأعلى للدولة الليبي، وعالقين ليبيين، كانوا يرغبون في العودة إلى بلدهم.

وفي السياق ذاته، توجهت رحلة ثانية، أمس الأربعاء، من مطار محمد الخامس نحو مطار دار السلام في طبرق، حاملة عالقين ليبيين، ومغاربة مقيمين في ليبيا، وأعضاء برلمان طبرق، اللذين كانوا قد شاركوا في محادثات بوزنيقة.

وكانت السفارة الليبية، قد اشترطت على الراغبين في العودة من المغرب إلى ليبيا، التوفر على جواز سفر، ونتيجة فحص طبي ثبت خلوهم من فيروس كورونا المستجد.

وحسب مصادر “اليوم 24″، فإن الرحلتين نظمتهما شركة طيران البراق، الليبية، وتمت الاستجابة إلى عدد من طلبات المغاربة المقيمين في ليبيا، والذين كانوا يرغبون في العودة إلى هذا البلد.