بعد يوم من الفاجعة.. السلطات تباشر هدم منازل آيلة للسقوط في سباتة- فيديو

received_726990491197253 received_726990491197253

.

تصوير: يونس السودي

بعد يومين من الفاجعة، التي هزت منطقة سباتة في مدينة الدارالبيضاء، بعد انهيار بناية آيلة للسقوط، في منتصف ليلة الأربعاء/الخميس، خلفت قتيلا، وخسائر مادية؛ باشرت السلطات عملية هدم منزل آخر آيل للسقوط، اليوم الجمعة.

وقال محفوظ تيريس، عضو مقاطعة سباتة، في تصريح لـ”اليوم 24″، إن هذه العملية تدخل في إطار محاربة المنازل الآيلة للسقوط، من أجل عدم تعرض أرواح السكان للخطر.

وعملية الهدم المذكورة لم تكن سهلة، إذ بعد فاجعة سباتة، ليلة أول أمس الأربعاء، أقنعت السلطات السكان بإفراغ البناية عبر مراحل، وبضرورة الرحيل، حفاظا على أرواحهم.

يذكر أن الانهيار المفاجئ في حي المسعودية في منطقة سباتة، في مدينة الدارالبيضاء، ليلة الأربعاء/ الخميس، خلف وفاة شخص، تم استخراج جثته من تحت الأنقاض من قبل رجال الوقاية المدنية.

وحسب معطيات أولية، فإن المنزل المنهار كان مصنفا من طرف السلطات ضمن المنازل الآيلة للسقوط.

وفور علمها بالحادثة، حلت السلطات المحلية في عين المكان، معززة بعناصر الوقاية المدنية.

وخلف حادث الانهيار المذكور حالة من الذعر وسط سكان الحي، إذ إن بعضهم أمضوا الليلتهم خارج بيوتهم، خوفا من أن يطالها أي تصدع.