بعد أيام من “الإضراب”.. وزارة التجهيز: 58 محطة طرقية و113 مقاولة للنقل استأنفت عملها

المحطة الطرقية القامرة الرباط المحطة الطرقية القامرة الرباط

..

بعد أيام من التوتر بينها وبين أرباب الحافلات على خلفية الشروط المفروضة لإستناف نشاط النقل الطرقي، ذكرت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء أنها رصدت استئناف العمل بـ58 محطة طرقية من أصل 68، وذلك منذ 26 يونيو الماضي إلى غاية 4 يوليوز الجاري.

وقالت الوزارة، في بلاغ حول الاستئناف التدريجي لأنشطة النقل الطرقي للمسافرين، إنه ” منذ تاريخ 26 يونيو إلى غاية 4 يوليوز 2020، رصدت استئناف العمل بـ58 محطة طرقية من أصل 68، كما بلغ عدد المقاولات النقلية التي استأنفت عملها 113 مقاولة نقلية، مسجلة بذلك أزيد من 470 رحلة”.

وذكر المصدر ذاته أنه تفعيلا لرغبتها الأكيدة في ضمان إقلاع جيد للأنشطة المرتبطة بقطاع النقل الجماعي للأشخاص (النقل العمومي للمسافرين، النقل المزدوج، النقل السياحي، ونقل المستخدمين)، بشكل يضمن سلامة وصحة المسافرين والعاملين بهذا القطاع الحيوي على حد سواء، أعدت وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء دفترا تحملات بتشاور مع مختلف القطاعات الحكومية المعنية وتفاعلا مع مقترحات مختلف التمثيليات المهنية لهذا القطاع، بهدف الوقاية من مخاطر انتشار وباء فيروس كورونا المستجد.

وقال البلاغ إن وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء قد تعليماته إلى المديرين الجهويين للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء من أجل عقد اجتماعات مع ممثلي المهنيين، بغية الاطلاع على الاكراهات الموضوعية التي تحول دون استئناف عملهم وكذا دراسة مقترحاتهم من أجل تجاوز الوضعية الحالية، في احترام تام للقواعد الصحية الصادرة عن السلطات المختصة.