بسبب كورونا.. عامل الرحامنة يمنع تنقل الموظفين القاطنين في مراكش وآسفي

cUPdp cUPdp

..

أصدر عامل إقليم الرحامنة قرارا بمنع الموظفين العاملين بالقطاع العام في عدد من القطاعات، في حالة ما إذا كانوا مقيمين بعمالة مراكش وآسفي.

وجاء هذا القرار في سياق  تفجر الوضع الوبائي في مدينة آسفي، واستمرار تسجيل حالات إصابة يومية بفيروس كورونا المستجد في مراكش، حيث وجه عامل الرحامنة مراسلة بهذا الخصوص إلى المندوبين والمدراء الإقليميين لمختلف الوزارات، بالإضافة إلى المؤسسات والإدارات العمومية الأخرى.

ووجهت الرسالة، المؤرخة بتاريخ أول أمس، المسؤولين عن الإدارات المحلية إلى مطالبة الموظفين المقيمين بمراكش وآسفي بالبقاء في منازلهم، ومباشرة المهام المسندة إليهم عن طريق الوسائل الرقمية المتاحة، تجنبا لحصول أي انتقال للعدوى بين الموظفين.

وأشارت المراسلة إلى أن هدا القرار جاء في إطار الإجراءات والتدابير الوقائية المتخذة من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا على مستقى إقليم الرحامنة، داعيا المسؤولين إلى الوقوف شخصيا على تفعي هذه التعليمات.