بسبب بؤرة لكورونا سجلت مئات الإصابات.. سلطات أسفي تغلق منافذ المدينة وتضع الساكنة تحت الحجر من جديد- فيديو

image image

تشديد للإجراءات في آسفي

بعد تسجيل مئات الإصابات بفيروس كورونا المستجد في مدينة آسفي، في نهاية الأسبوع، بسبب بؤرة صناعية، عمدت سلطات المدينة إلى تشديد إجراءات الحجر، من جديد.

وفي هذا السياق، أفاد مصدر من السلطات المحلية في آسفي، اليوم الأحد، أنه تقرر إغلاق جميع منافذ مدينة آسفي، ابتداء من ليلة السبت – الأحد، وذلك بسبب  بؤرة وبائية بداخل معمل لتصبير السمك.

وأضاف المصدر أن ساكنة المدينة ستخضع للحرج الصحي، حيث ستعمل السلطات على منع تنقل الساكنة خارج المدينة، أو دخول الوافدين عليها بشكل نهائي.

وتواصل السلطات المحلية عمليات تحسيس المواطنين بخطورة الوضع، من أجل اتخاذ التدابير والإجراءات الاحترازية التي أوصت بها السلطات المختصة.

وأحدثت السلطات ثلاث مائة سرير جديد في مستشفى المدينة، للتكفل بالحالات الجديدة التي ثبتت إصابتها بفيروس كورونا المستجد، في الوقت الذي لا زال آخرون يتم توجيههم نحو المستشفى الميداني ابنكرير، وسط مطالب للمنتخبين بإحداث مستشفى ميداني للتكفل بباقي الحالات.