الاحتجاجات تعود إلى شوارع لبنان.. إصابة 48 شخصا احتجوا بسبب الانهيار الاقتصادي – اليوم 24
لبنان
  • الصديقي

    سعيد الصديقي: من مصلحة المغرب أن يكون النظام المقبل في ليبيا صديقا له وليس خصما -حوار

  • السراج وحفتر

    المغرب في ليبيا.. خيارات محدودة

  • زيان واعتراف دفاع الطرف المدني

    زيان مهدد بالمنع 
من ممارسة المحاماة

الرئيسية

الاحتجاجات تعود إلى شوارع لبنان.. إصابة 48 شخصا احتجوا بسبب الانهيار الاقتصادي

عاد مئات المتظاهرين اللبنانيين إلى الشارع، اليوم السبت، احتجاجا على أداء السلطات العاجزة عن وضع حد للانهيار الاقتصادي المتسارع، فيما أثار رفع بعض المجموعات شعار نزع سلاح حزب الله توترا مع شبان غاضبين موالين له.

ويعد التحر ك في وسط بيروت الأول بعد تخفيف السلطات مطلع الأسبوع الحالي قيود الاغلاق العام التي فرضتها منذ منتصف شهر مارس لمكافحة وباء كوفيد-19، وأدت الى تراجع وتيرة التحركات المناوئة للسلطة.

ورفعت بعض المجموعات عناوين خلافية بينها نزع سلاح حزب الله، وهو شعار لم تتطرق له غالبية مجموعات الحراك الشعبي غير المسبوق الذي شهده لبنان منذ نحو ثمانية أشهر.

وأصيب 48 شخصا بجروح بينهم 37 جرت معالجتهم في المكان بحسب الصليب الأحمر اللبناني.

وتخلل التجمع في ساحة الشهداء توترا بين متظاهرين رددوا شعارات مناوئة لحزب الله وآخرين قدموا من حي قريب موالين للحزب مرددين “شيعة شيعة” حاولوا التقدم نحوهم، إلا أن عناصر الجيش شكلوا جدارا بشريا للفصل بينهم، وفق ما شاهد مصور وكالة فرانس برس.

 

شارك برأيك