الـOCP يُغلق نواديه ويُقلص ركاب الحافلات ويُهيئ أطباءه استعدادًا لمواجهة “كورونا”

OCP sa OCP sa

تدابير احترازية وسط مجمع التراب

بدأ المكتب الشريف للفوسفاط في اتخاذ اجراءات احترازية داخل منشآته الصناعية بكل من الجرف الأصفر وخريبكة واليوسفية وآسفي، ويأتي ذلك بعدمَا أخلى مقره الرئيسية من الموظفين بالدار البيضاء نتيجة لتسجيل حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد عند أحد مستخدميه.

وقال مصدر من داخل الـOCP لـ”اليوم24″ إنَّ الإدارة بدأت في اتخاذ اجراءات الوقاية اللازمة، كما استدعت أطباء المجمع لعقد تكوينات سريعة للتعامل مع أيَّ مصاب أو شبه مصاب بالفيروس، وأكد المصدر ذاته، أنَّ إدارة المكتب الشريف للفوسفاط عقدت الأحد الماضي اجتماعات مع النقابات ومناديب الصحة والسلامة المهنية.

وعقد مدير الرأسمال البشري بالمكتب الشريف للفوسفاط اجتماعا مع نقابة الإتحاد الوطني للشغل بالمغرب ونقابات أخرى، وخلصَ إجتماع الأحد الماضي، إلى إيقاف جميع التكوينات في مراكز OCP، وتوقيف الدراسة في جميع مدارس IPSE وإقفال النوادي الفوسفاطية بجميع أنواع وكذا التخلي مؤقتا عن الخدمات الفندقية التعاقدية والاجتماعية.

وأفاد مصدر “اليوم24” أنَّ المكتب الشريف للفوسفاط أعلنَ أيضًا جملة اجراءات متعلقة بالمستخدمين مراعيًا توقيف الانتاج بوحداته الصناعية، إذ نص على تقليص عدد ركاب الحافلات إلى 18 شخصًا، وتعقيمها اثناء الانطلاقة وبعد العودة، وجرى احضار مواد شبه طبية كالكممات ومواد التعقيم داخل أروقة المنشآت الصناعية، ويجري خوض تدابير كبيرة خوفًا من تفشي العدوة أو ظهور أيَّ حالة مصابة.