محاكمة بوعشرين تشرف على نهايتها ودفاع المشتكيات يشهرون بهن ويتهمن دفاع بوعشرين بالتضليل – اليوم 24
توفيق بوعشرين
  • جثة - تشريح طبي

    جثة رجل مسن تثير استنفار السلطات بطنجة

  • ec99125290ccad95429d46229b67bb27.0

    الهزات الإرتدادية تتواصل في بعض المدن ونشطاء ينتقدون صمت الحكومة

  • downloadfile

    مندوبية التامك تُوضح: السجينة ثريا لا تتوفر على هاتف والمكالمة أجرتها من زنزانة المحكمة

قضية توفيق بوعشرين

محاكمة بوعشرين تشرف على نهايتها ودفاع المشتكيات يشهرون بهن ويتهمن دفاع بوعشرين بالتضليل

أشرف ملف الصحافي توفيق بوعشرين، مؤسس “اليوم 24″، ويومية “أخبار اليوم” على الانتهاء، إذ شهدت اليوم الجمعة، بمحكمة الإستئناف، بالدار البيضاء، جلسة أخرى من محاكمته، بهدف استكمال هيأة دفاع المطالبات بالحق المدني مرافعتهم.

وفي هذا السياق، أعرب المحامي حسن العلاوي، عضو دفاع الصحافي بوعشرين، عن أسفه من مضمون مرافعة هيأة دفاع المطالبات بالحق المدني، مبرزا أن ما قاله دفاع المشتكيات، في جلسة اليوم، “يندى له الجبين”.

وأوضح العلاوي، أن هيأة دفاع المطالبات بالحق المدني، رفعت السرية على الأشرطة المفترضة؛ محاولة بذلك التشهير ليس فقط بالصحافي بوعشرين بل حتى بالمشتكيات أنفسهن اللواتي من المفترض حمايتهن والدفاع عنهن من طرفهم.

علاوة على ذلك، لم تسلم جلسة اليوم من مناوشات دفاع المطالبات بالحق المدني، حيث اتهم كروط دفاع بوعشرين ب”التضليل”،  منتقدين استقدام المحامي الإنجليزي، رودني ديكسون. وهي الاتهامات التي أثارت حفيظة دفاع توفيق بوعشرين، حيث انتفض المحامي عبد المولى المروري، في وجه كروط محتجا على ما قاله.
ووسط تبادل للاتهامات وتراشق كلامي حاد، تدخل رئيس الجلسة القاضي لحسن الطلفي، معلنا عن رفع الجلسة، حتى تعود الأمور إلى نصابها.

وتعليقا على هذا الأمر، أفاد عبد المولى الماروري، أن دفاع المطالبات بالحق المدني استهدف مرة أخرى دفاع بوعشرين، مبرزا أن مرافعاتهم  لم تلامس الموضوع ولم تناقش الجرائم التي يتابع بها بوعشرين، بل كانت محاضرات عامة، او عبارة عن مزايدات، كثير منها غير صحيح، وفيه تاويلات غير سليمة.

هذا، وقرر القاضي لحسن الطلفي تأجيل الجلسة إلى يوم الجمعة المقبل، من أجل تعقيب النيابة العامة.

شارك برأيك